جديد الموقع
جاري التحميل...
أحدث مقال

#النداء_الثالث للعرب: ادعموا #صومالاً قويًّا وموحدًا ينفعكم في الدنيا والآخرة!


لن أَمِلّ ولن أَكِلّ من المطالبة بدعم عربي شامل لصومال قوي وموحد.. أقولها ليس من باب الاستعطاف لإنقاذ شعب مسلم ودولة عربية مسلمة؛ وإنما للحفاظ على الأمن القومي العربي.. إن كُنَّا حقيقةً نهتم به.

 قبل أيام، مضى قطار إثيوبيا الذي يقوده السائق الماهر أبوأحمد صوب مقديشيو بعد محطته الشهيرة في إريتريا ومحطته الأشهر مع القاهرة.

 في محطة أسمرة، أعلن أبوأحمد أنه موافق على اتفاقية الجزائر التي تعطي إريتريا منطقة طال التنازع عليها.. وفي محطة القاهرة ردَّد الرجل القسم وراء رئيس مصر متعهدًا بعدم المساس بحصتها في النيل. أعلم أن التوقيع على اتفاقية الجزائر مع إريتريا قد لا يعني الكثير للإريتريين، وكذلك القسم على حصة مصر في النيل بالنسبة للمصريين.. فلا التوقيع ولا القسم يُغيِّران من سياسة إثيوبيا أو من خطتها أو من نظرتها للقرن الإقريقي وللجوار العربي شيئًا.. فلكل دولة سياستها التي سيسألها الشعب عنها.. هذا في الدول الماضية بقطارها على سكة الديمقراطية. ومالنا ومال السائق المنطلق.. هو حر في سياسته وفي محطات توقّفه.. المهم ألا نقوم بدور «المحولجي»، الذي يكتفي فقط بتسليم أو إعطاء إشارة المرور للقطار الإثيوبي.

 لقد مضى القطار من محطة مصر، حيث القسم والتعهدات وتبادل الابتسامات إلى مقديشيو حيث التوقيع على استثمارات مشتركة بين الصومال وإثيوبيا في أربعة موانئ على البحر الأحمر. وتستهدف الخطوة ضمن ما تستهدف جذب الاستثمار الأجنبي والاستفادة القصوى من الموانئ المطلة على واحد من الممرات المائية الإستراتيجية في العالم. كما تعهد أبوأحمد والرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو بالتعاون في كل شيء، بدءًا من تطوير البنية التحتية بما في ذلك الطرق التي تربط بين البلدين، إلى توسيع نطاق خدمات التأشيرات لتعزيز التبادل الثقافي.

 ورغم إعجابي الشديد بالسائق الإثيوبي الجديد، وحُبِّي الأشد للصومال وشعبه، تتملَّكني الغيرة العربية المشروعة، خاصة في جانبها المصري، مما أراه واستشعره في الصومال أو للصومال.

 كنت أنهي المقال وأنا أقرأ في نتائج المنتدى الشهري الذي نظَّمته مؤسسة ركائز المعرفة للدراسات والبحوث، بالتعاون مع جمعية رواد الوعي بجامعة إفريقيا العالمية، والذي جاء بعنوان: (الأوضاع السياسية والأمنية في الصومال وانعكاساتها على منطقة القرن الإفريقي والجوار العربي).. والحق أنني توقفتُ أمام ما طرحه الدكتور عبدالفتاح نور أحمد (اشكر) وزير الدولة بالإعلام والثقافة بولاية بونت لاند، من أن العلاقات الثقافية بمفهومها الشامل بين الصومال والدول العربية أمتن كثيرًا من السياسية. وجاء في حديث الوزير الصومالي أن وقوع الصومال في منطقة القرن الإفريقي جعل لديها الكثير من المميزات؛ فضلًا عن أن الصومال تعتبر من أوائل الدول التي وصل إليها الإسلام؛ كما أن موقعها الجيواستراتيجي جعل منها بوابة إفريقيا. أعود فأقول: إن ابتعاد الصومال عن محوره العربي الأصيل أو ابتعاد العرب عن عمقهم الإستراتيحي الإفريقي في الصومال يُجسِّد خطورة كبرى
 سمعتها من الرئيس سياد بري في أواخر أيام حكمه، ونقلتها على الملأ. وسمعتها من عمر عرتة وعبدالولي غاس ونقلتها كذلك لمن يهمهم الأمر..

وها أنا أنقلها للمرة الثالثة لوجه الله والأمة العربية: ادعموا صومالًا قويًا وموحدًا، ينفعكم في الدنيا والآخرة! ليس تسولًا للصومال؛ وإنما لأمن مصر والعرب؛ واسألوا أبا أحمد إن مرَّ عليكم قطار إثيوبيا المنطلق بسرعة. سينهض الصومال وسيتعافى، وستتذكَّر أجياله مَن وقف معه ومَن وقف في طريقه، ومن اكتفى بدور «المحولجي» للقطارات المتجهة إلي. 

بقلم: الصحفي الكبير شريف قنديل  

أحدث مقال

مفاجأة " #أبي_عبيدة " تربك #حركة_الشباب في #الصومال


رغم تصعيد حركة "الشباب" المتطرفة، المحسوبة على تنظيم القاعدة، لهجماتها، في الأسابيع الأخيرة في أنحاء الصومال، إلا أن هناك تسريبات حول أن صراعا محتدما بدأ يشق طريقه في صفوف الحركة، وقد يدخلها في مرحلة من الارتباك والضعف. 

 ففي 17 يونيو، كشفت جريدة "دا إستار" الكينية، أن زعيم حركة "الشباب" أحمد ديري المعروف بأبي عبيدة يعاني من سرطان المعدة، الذي وصل إلى مراحل متقدمة، وأن صراعا بدأ على خلافته. وأشارت الجريدة إلى نشوب صراع بين أعضاء مجلس شورى الحركة المنحدرين من قبيلتي "الهوية" و"الدارود" في جنوب الصومال على خلافة أبي عبيدة، حيث قام أعضاء من "الهوية" على عجل بتعيين أحدهم، وهو حسن فيدو، كزعيم محتمل للحركة بعد موت ديري، ما أدى إلى تصدعات داخل المجلس. وكان أحمد ديري تولى رئاسة حركة الشباب بعد اغتيال زعيمها السابق أحمد عبدي غودني "أبو زبير"، في غارة أمريكية في سبتمبر 2014. ولم يكن ديري يتمتع بشعبية كبيرة في صفوف الحركة، ويتردد أن مقاتليها يصفون ولايته بأنها الأسوأ على الإطلاق، بسبب استفراده بالقرارات وإقصائه لرموز الحركة. 

ولعل ما يرجح صحة ما سبق، أن مختار روبو أحد مؤسسي الحركة والناطق الرسمي السابق باسمها أعلن في منتصف أغسطس 2017 انشقاقه عنها، ووقوفه إلى جانب الحكومة الصومالية، التي تقاتل هذه الحركة منذ سنوات.

وكشف روبو، الذي يعرف بأبي منصور، رسميا انشقاقه خلال مؤتمر صحفي عقده في مقديشيو، بعد يومين من تسليم نفسه للحكومة الصومالية، إثر مفاوضات بين الجانبين لم يكشف عن تفاصيلها. ووصف مراقبون حينها انشقاق روبو بأنه أقوى ضربة لحركة الشباب في السنوات الأخيرة، لأنه أحد مؤسسيها، وكان نائبا لزعيمها السابق أحمد عبدي غودني الذي قتل عام 2014، ثم ناطقا باسمها إلى حين نشوب خلافات بينه وبين أحمد ديري.

ورغم اعتقاد البعض أن الحركة تجاوزت انشقاق روبو، في ظل تصاعد هجماتها منذ بداية العام الحالي، إلا أن مفاجأة "دا إستار"، تكشف أن الحركة سعت من خلال تكثيف عملياتها للتغطية على التصدعات بداخلها، أكثر من كونها تطورا في عملياتها القتالية.

ويبدو أن الحكومة الصومالية على دراية بالأزمة داخل الحركة، حيث زار قائد الجيش الصومالي الجنرال عبد الولي جامع غورود، جنوب البلاد، معقل الحركة، في 14 يونيو، وتعهد بتحرير كافة المناطق، التي لا تزال تحت سيطرتها. جاء ذلك خلال زيارة مفاجئة قام بها غورود إلى منطقة "بار سنغوني" في إقليم جوبا السفلى بولاية جوبالاند في جنوب الصومال، التي تم استعادتها في الأيام الأخيرة من سيطرة حركة "الشباب".

ونقل موقع "الصومال الجديد"، عن غورود، قوله، إن الحرب ضد حركة "الشباب" ستستمر حتى يتم تحرير كافة المناطق التي يسيطر عليها مقاتلوها. وأشار إلى أنه وصل إلى "بار سنغوني" للاطلاع على الإنجازات التي حققها الجيش، وكذلك احتياجاته، وأضاف أن الحكومة الفيدرالية ستحرص على سد احتياجات أفراد الجيش. وكانت منطقة "بار سنغوني"، التي تقع على بعد 50 كم من مدينة كيسمايو عاصمة ولاية جوبالاند في جنوب الصومال، شهدت منذ 8 يونيو مواجهات عنيفة بين القوات الصومالية والقوات الأمريكية والإفريقية الداعمة لها، وبين حركة الشباب. وأعلن الجيش الأمريكي، في بيان، أن قوات خاصة أمريكية، تقاتل إلى جانب نحو 800 جندي من الجيش الصومالي، وقوات الدفاع الكينية، تعرضت لهجوم في 8 يونيو في "بار سنغوني" بقذائف المورتر، ونيران الأسلحة الصغيرة،، أسفر عن مصرع جندي أمريكي وإصابة أربعة آخرين.

وبعد يومين من الهجوم السابق، قام انتحاريان من حركة الشباب يقودان حافلة ركاب صغيرة، الأحد الموافق 10 يونيو، بمهاجمة معسكر في "بار سنغوني"، ما أسفر عن جرح جندي صومالي أطلق الرصاص، على السيارة المفخخة، قبل تمكنها من اقتحام المعسكر، فيما زعمت حركة الشباب، أن الهجوم أسفر عن مصرع 50 من جنود المعسكر. وفي 13 يونيو، استعادت القوات الحكومية السيطرة على المعسكر، الذي تم اقتحامه، من قبل مقاتلي الشباب، مما عرقل مخططات الحركة للتوسع في جنوب البلاد، بعد أن زادت في الأسابيع الأخيرة من وتيرة هجماتها في مناطق بولايات هيرشبيلي وجوبالاند "جنوبا".

وكانت القوات الحكومية المدعومة بقوات تابعة لبعثة الاتحاد الإفريقي "أميصوم"، استعادت أيضا في 7 يونيو السيطرة على مدينة "عيل واق"، في إقليم جدو، بولاية "جوبالاند" جنوب البلاد، بعد سيطرة حركة "الشباب" المتشددة عليها. وتشن حركة "الشباب"، هجمات متكررة للإطاحة بالحكومة المركزية الصومالية، وإقامة حكمها الخاص القائم على تفسير متشدد للشريعة الإسلامية.  


المصدر: جريدة دا إستار الكينية  

أحدث مقال

هل نجح #محمد_بن_زايد في تغيير مواقف أديس أبابا لصالح حليفه #السيسي؟ وكيف يُعوِّل على القيادة #الإثيوبية الجديدة لتحجيم نفوذ #قطر ؟


في خطوةٍ نادرة بكل المقاييس، وصل ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا يوم الجمعة الماضية أول أيام عيد الفطر المبارك يرافقه وفد إماراتي كبير في زيارة مفاجئة استمرت يومين، التقى خلالها برئيس الوزراء آبي أحمد علي كما يفترض أن يكون قد عقد لقاءً مماثلًا مع الرئيس مولاتو تيشومي.

الزيارة غير المسبوقة تثير استفهامات عدة في هذا التوقيت، فمن النادر جدًا أن يقوم ولي عهد أبوظبي ـــ الحاكم الفعلي لدولة الإمارات ــ بزيارة إلى دولة إفريقية إذ من المعتاد أن يتجول في دول العالم الأول مثل أمريكا وأوروبا أو في دولٍ إقليميةٍ حليفة لبلاده مثل مصر التي لا يغيب عنها لأشهر حتى يعاود زيارتها أو يستدعي رئيسها عبدالفتاح السيسي إلى أبوظبي نسبة للتحالف الوثيق الذي يجمع بين البلدين.

3 مليار دولار حزمة مساعدات واستثمارات إماراتية

وعن مخرجات الزيارة، قال المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية، أحمد شيدي، إن دولة الإمارات تعهدت بتقديم ثلاثة مليارات دولار مساعدات واستثمارات إلى إثيوبيا. في إظهار لدعم كبير لرئيس الوزراء الجديد آبي أحمد.

وأوضح شيدي لوكالة رويترز، أن الإمارات ستودع مليار دولار في البنك المركزي الإثيوبي لتخفيف نقص حاد في العملة الأجنبية. فيما ذكر مسؤول بوزارة الخارجية الإثيوبية إن الملياري دولار الآخرين من أبوظبي سيُستثمران في قطاعات السياحة والطاقة المتجددة والزراعة.

وفي مؤشر على حدوث تغيرات في السياسة الإثيوبية، اعتبرت الوكالة في تقريرها أن الإمارات وحلفاءها الخليجيين، خصوصا السعودية، دأبوا على تقديم مبالغ ضخمة لحكومات “متعاونة” في المنطقة. مشيرةً إلى أن آبي أحمد زار مصر الأسبوع الماضي، مبديًا لهجة تصالحية جديدة في نزاع طويل ومرير بشأن سد تبنيه إثيوبيا على النيل، وتخشى مصر أن يهدد إمداداتها المائية.

آبي أحمد كان قد زار العاصمة الإماراتية أيضًا قبل أقل من شهر، وعلّق رئيس الوزراء الإثيوبي حينها بأن العلاقة بين البلدين (الإمارات وإثيوبيا) علاقة قوية وأنه واثق لتعزيز هذه العلاقة أكثر من أي وقت مضى، مشيرًا إلى أن العلاقات تشمل كلًا من المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.

تحالف سعودي ـ إماراتي لإنقاذ السيسي

مصادر دبلوماسية كانت قد كشفت عن تحالفٍ سعودي إماراتي لإنقاذ عبدالفتاح السيسي من ورطة سد النهضة الإثيوبي، لافتة إلى أن “هناك تعويلاً مصرياً كبيراً على ذلك التحرك لإنقاذ الموقف”.

وأشارت المصادر إلى أن “القاهرة حصلت على وعود سعودية ــ إماراتية بالتدخل الحاسم، لتجاوز الأزمة عبر تقديم إغراءات اقتصادية للحكومة الجديدة في إثيوبيا تجعلها تستجيب للمطالب المصرية”، مؤكدة أن “التحركات السعودية الإماراتية، ستكون عبْر حزمة استثمارية ومساعدات اقتصادية على مراحل عدة، لتعوّض أديس أبابا عن أي تأخير متعلق بخطتها الرسمية لتشغيل السد”.

ولذلك، نعتقد أن الهدف الأول من زيارة ولي عهد أبوظبي لأديس أبابا، إنقاذ الحليف المصري من ورطته الوشيكة حيث أنهت إثيوبيا حتى الآن أكثر من 67% من مراحل إنشاء السد، بل وبدأت تركيب التوربينات الخاصة بتوليد الكهرباء إذ يتوقع أن ينتج سد النهضة نحو 6250 ميجا واط من الكهرباء تكفي الاستهلاك المحلي ويُصدر الباقي إلى دول الجوار مثل السودان وجيبوتي وكينيا.

ويؤكد صحة ما ذهبت إليه المصادر، أن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد استقبل الأسبوع الماضي، أحمد قطان وزير الدولة السعودي للشؤون الإفريقية، حاملًا رسالة خطية من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لم تكشف وكالة الأنباء الرسمية الإثيوبية عن مضمونها مكتفيةً بالقول إن الجانبين بحثا القضايا ذات الاهتمام المشترك ومسار العلاقات الثنائية

أهداف أخرى محتملة لزيارة ابن زايد

ربما تحمل زيارة محمد بن زايد لأديس أبابا إغراءات أخرى لحمل إثيوبيا على اتخاذ موقف مناهض من قطر وتركيا، وقد ظهرت مؤشرات هذا الاتجاه خلال التغطية الإعلامية التي قامت بها وسائل إعلام إماراتية ومصرية لزيارة آبي أحمد الأسبوع الماضي إلى مصر التي التقى فيها السيسي محاولًا بث تطمينات “شفهية” للجانب المصري مفادها عدم تضرر القاهرة من سد النهضة.

حيث اعتبرت تلك الصحف والمواقع أن التنسيق الإثيوبي مع مصر يفشل محاولات ما أسموه “محور الشر” لضرب العلاقات بين القاهرة وأديس أبابا. ولعب كُتَّاب مصريون على وتر إخضاع القيادة الإثيوبية الجديدة، واصفين حكومة هايلي مريام ديسالين السابقة بأنها “متعنتة” وذات علاقات “مشبوهة” مع تركيا والسودان وقطر .

نشير إلى أن الحكومة الإثيوبية السابقة كانت قد عززت علاقاتها مع قطر وتركيا حيث تبادل كل من الأمير تميم بن حمد آل ثاني وهايلي ديسالين الزيارات في فترة زمنية قصيرة لم تتعدَّ 7 أشهر، كما منحت سلطات أديس أبابا رخصةً لقناة الجزيرة كأول قناة فضائية عالمية تعمل من داخل إثيوبيا في خطوةٍ مؤكد أنها أثارت انزعاجًا كبيرًا لدى محور الرياض ـ أبوظبي الذي كان يطالب بإغلاق القناة كليةً ضمن شروطه لإعادة العلاقات مع قطر.

زيادة على ذلك، رفضت إثيوبيا ــ الدولة المحورية في القارة السمراء ــ الاستجابة إلى ضغوط وإغراءات لقطع العلاقات مع الدوحة خلال مشاركة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في فعاليات القمة الإفريقية العام الماضي التي انعقدت بعد حوالي شهر من اندلاع الأزمة الخليجية.

أمر آخر ربما يكون ضمن أجندة زيارة ابن زايد، هو ملف المصالحة الإثيوبية ـ الإريترية حيث حملت الأنباء خلال الأيام الماضية أن الائتلاف الحاكم في إثيوبيا قد وافق على اتفاق الجزائر لترسيم الحدود بين إثيوبيا وإريتريا من أجل حل الخلاف بين الدولتين.

هنا نلفت إلى العلاقات الوثيقة التي تربط بين ولي عهد أبوظبي والرئيس الإريتري أسياس أفورقي، لذا نعتقد أنه من الوارد جدًا أن يبحث الأول مع المسؤولين الإثيوبيين إمكانية دفع الوساطة بين البلدين أو القيام بدورٍ في هذا الصدد لتحسين صورة بلاده السيئة في المنطقة. مقارنةً بنجاح قطر في كسب عدد من دول القرن الإفريقي مثل الصومال والسودان وإثيوبيا.

وليس من المستبعد أن يكون الشيخ محمد بن زايد طلب من إثيوبيا التوسط لدى جيبوتي والصومال، حيث توترت علاقة الإمارات بين الدولتين مؤخرًا بعد قيام جيبوتي بإنهاء عقد امتياز موانئ دبي لإدارة محطة حاويات “دوراليه”، كما أنهى الصومال برنامجًا إماراتيًا لتدريب جنود الجيش وقامت سلطات مطار مقديشو بمصادرة 10 مليون دولار كانت تحملها طائرة إماراتية. وشكلت الخطوتان ضربةً قوية لمخططات أبوظبي الرامية للتوسع في المنطقة بعد شروعها في إقامة قاعدة عسكرية بإريتريا وأخرى في إقليم “أرض الصومال”.

علاقات اقتصادية جيّدة

ترتبط دولة الإمارات بعلاقاتٍ اقتصادية مع جمهورية إثيوبيا، إذ تستمر أبوظبي نحو 523 مليون دولار استثمارات مباشرة بحسب محمد شرف، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الاقتصادية والتجارية الإماراتي. كما تحتضن الإمارات أعدادًا كبيرة من العمالة الإثيوبية تساهم بتحويلاتها المالية في إنعاش الوضع الاقتصادي لإثيوبيا التي تعاني من عدد السكان الكبير “100 مليون نسمة” وقلة فرص العمل.

كيف ستتعامل أديس أبابا مع أجندة ابن زايد؟

بدايةً نقول إن هناك تغيرات متسارعة تشهدها إثيوبيا في عهد آبي أحمد، يتمثل أبرزها في إطلاق سراح آلاف السجناء السياسيين واحتواء المعارضين الذي ن كانوا مقيمين بالخارج، بالإضافة إلى سعي الحكومة لتحسين العلاقات مع الجارة العدو اللدود “إريتريا”، واتخاذ قرارات اقتصادية جريئة بخصخصة الشركات الحكومية.

وبنظرة سريعة، يبدو أن المخطط الإماراتي ليس سهلًا بدليل الزيارة المفاجئة لابن زايد والوفد الكبير الذي رافقه، لذلك فإن الحكومة الإثيوبية الجديدة وائتلاف “الجبهة الثورية الديقراطية للشعوب الإثيوبية” الحاكم سيكونان أمام تحدٍ حقيقي  تحمله أجندات زيارة محمد بن زايد غير المسبوقة التي تستمر يومين. إذ إنه من الواضح أن أبوظبي والقاهرة والرياض يراهنون على ضم إثيوبيا للحلف الإماراتي السعودي المصري ولعزلها عن السودان ودول الجوار التي ساءت علاقاتها مع أبوظبي “الصومال وجيبوتي”.

ومن غير المحتمل أن تستجيب أديس أبابا لضغوط أخرى تحملها على تغيير موقفها من الأزمة الخليجية وقيامها بقطع العلاقات مع قطر فذلك سيضر كثيرًا بسمعة إثيوبيا وزعامتها للقارة الإفريقية، ولا نعتقد كذلك أن يكون لدى إثيوبيا مانع من افتتاح مكتب لقناة “سكاي نيوز عربية” أو غيرها طالما سمحت لقناة الجزيرة بالعمل من داخل البلاد.

صحيح أن إثيوبيا تسعى لجذب الاستثمارات الخارجية لإنعاش اقتصادها، ولكن هناك استفهامات كبيرة توجه للدور الإماراتي في المنطقة وخلفيات طردها من جيبوتي ثم الصومال البلدين الجارين لإثيوبيا واللغط الكبير الذي يدور حول سياستها في اليمن وجزيرة “سقطرى” على وجه الخصوص.

كما أن المبلغ الذي قدمته أبوظبي “3 مليار دولار” ليس كبيرًا ولن يكفي لحل أزمات أديس أبابا حتى تتخذ لأجله قرارات مصيرية يصعب التراجع عنها مستقبلًا.

خيارات قطر للتصدي إلى توجهات أبوظبي

إلى وقتٍ قريب، كانت الدوحة وإثيوبيا في حُكم الحليفين نسبةً للزيارات المتبادلة بين أمير قطر ورئيس الوزراء الإثيوبي السابق، ووقع البلدان على اتفاقيات يفوق عددها الاتفاقيات التي وقعها ابن زايد مع القيادة الحالية وتتضمن تلك المعاهدات رفع قيمة الاستثمارات القطرية في إثيوبيا إلى 8 مليارات دولار، بالإضافة إلى إبرام معاهدة تعاون عسكري وصلت مرحلة جيدة من التنسيق بلقاءات لرئيس الأركان القطري مع القيادات الإثيوبية. واتفاقية أخرى لاستيعاب العمالة الإثيوبية في السوق القطرية.

ولكن يبدو أن الدوحة انشغلت مع ملف الأزمة الخليجية الذي تقاتل فيها لوحدها بمواجهة تحالف شرس من 4 دول، وفي ظل التحركات الأخيرة لغريمتها “أبوظبي”، فإن قطر مُطالبة بتسريع ما تم الاتفاق عليه مع أديس أبابا خاصة فيما يتعلق بالجوانب الاستثمارية، والعلاقات لا تزال جيدة بين قطر وإثيوبيا فقد بعث آبي أحمد وزير خارجيته ورقينيه قيبيو إلى الدوحة للقاء الشيخ تميم بن حمد الشهر الماضي.

ولذلك يُعتقد أن التحركات القطرية سيكون من شأنها إبقاء أديس أبابا على الحياد، وإفشال محاولات أبوظبي لتحقيق نصرٍ في القرن الإفريقي بعد الهزائم التي لحقتها في المنطقة.

تأثير التنازل الإثيوبي لمصر داخليًا وخارجيًا

إذا عدنا إلى ملف العلاقات الإثيوبية ــ المصرية وما رشح عن تنازلات “غير مؤكدة” قدمتها أديس أبابا استجابة للضغوط الإماراتية، فإن الشعب الإثيوبي ــ الذي موّل السد وينتظر اكتماله بفارغ الصبر ــ ربما لن يقبل بتأخر تشغيله جراء الاستجابة لمطالب مصر التي تتضمن إطالة فترة ملء بحيرة السد لتكون 7 سنوات بدلًا عن 3 سنوات التي اقترحتها أديس أبابا وظلت متصلبة ورافضة التفاوض حولها طيلة الفترة الماضية.

كما يتخوف مواطنون إثيوبيون ورموز في الحزب الحاكم من سياسة التنازلات والمرونة غير المسبوقة التي أبدتها الحكومة الجديدة بقيادة آبي أحمد مع إريتريا ومصر. ويرون أن موقف بلادهم يفترض أن يستمر بالقوة نفسها وأنه لا يوجد شيء يدفع الحكومة لهذه التنازلات، فيما يدافع مناصرو آبي أحمد بأن التفرغ للتنمية يتطلب “تصفير” المشاكل مع دول الجوار وخلق مناخ جاذب للاستثمار والنهضة.

خارجيًا، قد تفقد إثيوبيا حليفها السودان الذي ظلّ مخلصًا وداعمًا لأديس أبابا في ملف سد النهضة رغم الضغوط التي مارسها السيسي على الخرطوم ورغم تقلب مواقف الحكومة السودانية فإنها ظلت وفيةً لإثيوبيا حتى لدرجة المشاركة في تأمين السد بقوةٍ مشتركة وتنسيق أمني وسياسي رفيع المستوى.

وإذا أردنا أن نقدم قراءة نهائية للزيارة غير المسبوقة لولي عهد أبوظبي إلى أديس أبابا وتقديمه لل3 مليارات دولار فإننا نقول إن الرجل يُعوّل على كسب ود إثيوبيا المؤثرة إفريقيًا وضمها إلى صف الإمارات أو تحييدها على الأقل من علاقاتها المتنامية مع أنقرة والدوحة. وربما تحمل الزيارة مكايدات ورسائل لدول جوار إثيوبيا التي توترت علاقاتها مع أبوظبي “الصومال وجيبوتي”.


محمد مصطفى جامع

صحفي متخصص في الشأن الإفريقي

أحدث مقال

#الصومال و #إثيوبيا تتفقان على التعاون #الأمني و #الاقتصادي


مقديشو- أجرى الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو اليوم محادثات مع رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد الذي وصل إلى العاصمة مقديشو في أول زيارة رسمية له، وقد توصل الزعيمان إلى اتفاقيات تعاون في مجالات الأمن والاقتصاد ومحاربة الإرهاب.
وأثنى الرئيس فرماجو في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الأثيوبي على الدور الذي تضطلع به القوات الإثيوبية التابعة لبعثة الاتحاد الإفريقي في محاربة الإرهاب في الصومال الذي شكل تحديا على بلاده والمنطقة، مشيرا إلى علاقات تاريخية تربط بين البلدين وكذلك علاقات تجارية وثقافية بين الشعبين الصومالي والإثيوبي.
وأشاد فرماجو بالإنجازات التي حققها رئيس الوزراء الأثيوبي الذي وصفه بأنه أصغر زعيم إفريقي وذلك منذ توليه منصبه في وقت سابق من العام الحالي، مؤكدا تعاون البلدين في تحقيق السلام والتنمية، وذكر أن زيارة أبي إلى الصومال تعزز العلاقات بين البلدين.
من جانبه شكر رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد على حسن الاستقبال له في مقديشو وأعرب عن ارتياحه بقضاء العيد في بلده الثاني، وأشار أبي الذي استخدم بعض الكلمات الصومالية خلال المؤتمر الصحفي إلى أنه يحمل تحية من الشعب الإثيوبي إلى الشعب الصومالي، وأضاف أنه لم يجئ إلى الصومال لمناقشة الماضي وإنما جاء لفتح صحفة جديدة من العلاقات بين البلدين، معربا عن أمله للصومال في أن يحقق النجاح، مشيرا إلى أن الصوماليين يتمتعون بوحدة الدين والثقافة على خلاف كثير من شعوب العالم.
أحدث مقال

شاهد: #أحرار_الصومال - أول ضحايا #الذباب_الإلكتروني_الإماراتي

أحدث مقال

بالصور : الرئيس #الصومالي يستقبل رئيس الوزراء الإثيوبي بمطار العاصمة #مقديشووالذي وصل البلاد في زيارة رسمية


وصل رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد علي، اليوم السبت، مطار مقديشو الدولي، في أول زيارة رسمية إلى الصومال تستغرق يوماً واحداً، بحسب مراسل الأناضول.

وكان في استقبال "أبي أحمد" والوفد المرافق له، الرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو، ووزراء ونواب في البرلمان، إلى جانب بعض قادة قوات "أميصوم".

وقد عزفت فرقة الموسيقى العسكرية النشيد الوطني للبلدين.

وتعد هذه الزيارة هي الأولى لرئيس الوزراء الإثيوبي "أبي أحمد" منذ وصوله الحكم في مارس/ آذار الماضي.

ومن المتوقع أن يبحث الجانبان خلال الزيارة القضايا ذات الاهتمام المشترك وفي مقدمتها الملف الأمني.

وسبقت زيارة رئيس الوزراء الإثيوبي، تشديدات أمنية شملت جميع الطرق الرئيسية في العاصمة مقديشو، خاصة الطريق الرئيسي الذي يربط بين المطار والقصر الرئاسي حيث تعقد الاجتماعات بين الجانبين.

جدير بالذكر أن قوات إثيوبية تتواجد في الصومال ضمن بعثة قوات حفظ السلام الإفريقية العاملة في الصومال، لمساعدة حكومة مقديشو في حربها ضد المتمردين.

وأنشأ مجلس الأمن الدولي بعثة "أميصوم"، في 19 يناير/كانون الثاني 2007، بقوام يزيد عن 20 ألف عسكري، موزعة على دول أوغندا، إثيوبيا، بروندي، كينيا، وجيبوتي. 







أحدث مقال

حكومة #الصومال تنجح بإعادة #صوماليين محتجزين في #زيمبابوي


أعادت حكومة الصومال الاتحادية 15 من مواطنيها الذين كانوا سجناء سجن هراري في زمبابوي. 

وأجرى سفير جمهورية الصومال اﻻتحادية لدى جنوب افريقيا والسفير غير المقيم في زيمبابوي ، سعادة سيد جمال محمد بارو محادثات ناجحة مع مسؤولي حكومة زيمبابوي بعد زيارة السجن. ومن المتوقع أن يتم ترحيل سبعة مواطنين آخرين خلال أسبوع. 

وشكر السفير جمال بارو المسلمين الهنود الذين يعيشون في زيمبابوي الذين دفعوا التذاكر لمن أمضوا ثمانية أشهر في السجن. 

وفي نوفمبر من عام 2017 ، اعتقلت أجهزة الأمن الزيمبابوية هؤلاء المواطنين الصوماليين واعتبرتهم مهاجرين غير شرعيين.
أحدث مقال

#أردوغان والملك #سلمان يؤكدان أهمية تعزيز العلاقات الثنائية


بادل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، مساء الخميس، التهاني بمناسبة حلول عيد الفطر. وقالت مصادر رئاسية إن أردوغان والملك سلمان تبادلا التهنئة، بمناسبة عيد الفطر، وأكدا على إيلائهما أهمية لتعزيز العلاقات الثنائية بين بلديهما في كافة المجالات.

 وأضافت المصادر أن الجانبين تطرقا إلى التطورات الأخيرة في المنطقة، وعبّرا عن ترحيبهما بمصادقة الجمعية العامة للأمم المتحدة، الأربعاء، على قرار يطالب بحماية دولية للشعب الفلسطيني. 

 ومساء الأربعاء، اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة مشروع قرار قدمته تركيا والجزائر، بشأن توفير الحماية الدولية للفلسطينيين في الأراضي المحتلة. 

 المصدر:الأناضول 


أحدث مقال

الرئيس التركي رجب طيب #أردوغان يهنئ الرئيس #الصومالي بمناسبة #عيد_الفطر


هاتف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، الرئيس الصومالي محمد عبدالله، ليقدم له التهاني بعيد الفطر المبارك وأعرب الزعيمين عن أملهما في أن يكون العيد خيرا على المسلمين، وغيرهم. 

 وذكرت مصادر في الرئاسة التركية ، أن الرئيس الصومالي عبر عن أمله بالفوز لنظيره أردوغان في الانتخابات المزمعة في 24 حزيران/ يونيو الجاري. 

وهنّأ الرئيس أردوغان، ورئيس الوزراء بن علي يلدرم المواطنين الأتراك وأبناء العالم الإسلامي، بحلول عيد الفطر الذي يصادف في الصومال وتركيا غداً الجمعة 15 يونيو/حزيران. 

وبدوره، هنّأ رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدرم، مواطني بلاده والعالم الإسلامي بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد، متمنياً أن يكون العيد وسيلة لإحلال السلام والسعادة والاستقرار للعالم الإسلامي وللإنسانية جمعاء 

المصدر نيو ترك 

أحدث مقال

أسرة شبكة #بونتلاند_ترست من #الصومال تهنئكم بعيد الفطر المبارك وكل عام وأنتم بخير



بسم الله الرحمن الرحيم

مع إطلالة عيد الفطر المبارك لعام 1439هجري الموافق 2018 م  تعلو صيحات التهليل والتكبير في أجواء إيمانية تزينها نسمات من البر والإحسان وترتسم علي الشفاه أروع معاني المحبة والوئام.

وبهذه المناسبة السعيدة تتقدم أسرة شبكة بونتلاند ترست، بخالص التهاني والتبريكات، والدعوات بالأنس والمودة والمسرة، وتهدي أجمل وأزكى الأمنيات لجميع متابعيها وقرائها الكرام من أبناء شعبنا الصومالي في الوطن وفي الخارج وإلى الأمتين العربية والإسلامية بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك سائلين الله تعالى أن يمن على شعبنا وأمتنا بالفرج والنصر والامن والأمان 

ونسأل الله ان يعيده علينا وعليكم وعلى جميع المسلمين اعواماً عديدة، وادام عز الاسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض وان ينصر اخواننا المستضعفين من المسلمين ويجعل عيدهم عز ونصر وتمكين.

وتقبل الله طاعاتكم، وكل عام وأنتم بخير







أحدث مقال

الرئيس #الصومالي #فرماجو يدعو #مجمع_علماء_الصومال إلى محاربة فكر التطرف والإرهاب


اجتمع فخامة الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو الليلة الماضية بالقصر الرئاسي مع مجمع علماء الصومال، حيث دعاهم إلى مكافحة أفكار التطرف والإرهاب.

وأوضح رئيس الجمهورية أن التطرف والإرهاب يهددان الأمن والاستقرار في البلاد، مشيرا إلى ان دور العلماء مهم للغاية.

من جانبه تعهد مجمع علماء الصومال بالوقوف بجانب الدولة الفدرالية الساعية إلى نشر السلام والحياة الكريمة في أوساط المجتمع الصومالي.

المصدر: وكالة الانباء الصومالية

 شبكة بونتلاند ترست
أحدث مقال

مدرسة #صومالية تحصد لقب أفضل #مدرسة ابتدائية فى #السويد


احتلت مدرسة «كست» الصومالية والتي تقع في العاصمة السويدية ستوكهولم المرتبة الاولی في مستوی تعليم الاطفال لهذا العام حسب دراسة اجريت في اكثر من الف مدرسة سويدية.

وتم عرض نتائج الدراسة في حفل الختامي لفعاليات المدرسة للعام الدراسي ٢٠١٨/٢٠١٧ والتي من خلالها تم توزيع الجوائز والشهادات للطلبة المتفوقين

واكد شيخ طاهر جيتی احد القائمين على أعمال المدرسة ان الانجازات التي حققتها المدرسة جاءت نتيجة الجهود التي بذلها موظفو المدرسة.

واضاف ان المدرسة أنشأت في عام ٢٠١١، واحتلت المرتبة الرابعة في العام الدراسي ٢٠١٦/٢٠١٥ في دراسة اجريت في المدارس الابتدايية في السويد آنذاك

وارتاح أولياء الأمور الذين شاركوا في الحفل عمل المدرسة وأشادوا دور الاساتذة العاملين في المدرسة



أحدث مقال

#قطر تطلق حملة مشتركة لدعم الصومال تحت شعار #الصومال_نداء_الأشقاء بمشاركة أربع مؤسسات إنسانية #قطرية


تنطلق اليوم الأحد الحملة الإنسانية المشتركة لدعم الصومال، تحت شعار: «الصومال_نداء_الأشقاء» بمشاركة أربع مؤسسات إنسانية قطرية هي: الهلال الأحمر القطري وقطر الخيرية ومنظمة صلتك ومؤسسة التعليم فوق الجميع، وبإشراف من هيئة تنظيم الأعمال الخيرية وبدعم من صندوق قطر للتنمية.
وتأتي الحملة الإنسانية المشتركة في إطار تجسيد روح التضامن بين الشعبين القطري والصومالي، خصوصاً في شهر رمضان الفضيل، ووقوفاً من قبل الشعب القطري إلى جانب إخوانه في الصومال، بسبب تفاقم أوضاعهم الإنسانية نتيجة كارثة الجفاف المتكررة، والأوضاع غير المستقرة الناجمة عن النزاعات. 
المشاريع المُستهدَفة 

وتستهدف الحملة تلبية الاحتياجات الإنسانية للشعب الصومالي وتوفير خدمات المياه والصحة والتعليم والمشاريع التنموية له، إضافة إلى التدخل الإنساني في المناطق المتأثرة من الفيضانات وتوفير المأوى والسلال الغذائية والمواد الطبية بقيمة تصل لأكثر من (60) مليون ريال، وتركِّز الحملة على الترويج لعدد من المشاريع كحفر الآبار وتأهيلها وتأهيل شبكات المياه، ومشاريع توفير سبل الرزق ودعم القطاع الزراعي، وتعليم الأطفال وبناء وتأهيل المدارس، وبناء وتأهيل المراكز الصحية، وتوفير العلاج للمرضى، وتوزيع السلال الغذائية، وإنشاء المراكز الاجتماعية، وإصلاح وإعادة تأهيل الطرق.
حشد الدعم 

وتحثّ المؤسسات الخيرية المشاركة في هذه الحملة أهل الخير في دولة قطر أفراد ومؤسسات إلى اغتنام ما تبقى العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك الذي تتضاعف فيه أجور الأعمال الصالحة لدعم هذه المشاريع لصالح المتضررين من أبناء الشعب الصومالي والوقوف إلى جانبهم من أجل التخفيف من معاناتهم الإنسانية، وحشد الدعم من أجل تعويض النقص الكبير في البنى التحتية والخدمات والمرافق في المجالات الصحية والتعليمية والمأوى والغذاء والتمكين الاقتصادي والمياه في الصومال، مشيرة إلى أن هذا الموسم الكريم هو شهر التراحم والتعاطف والتكافل بين أبناء الأمة الواحدة والشعور بآلام الآخرين، وما يكتنفهم من صعوبات معيشية أساسية. 

وسائل الإعلام 

كما أكدت دور وسائل الإعلام المختلفة والمؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي في حشد الدعم للحملة والترويج لمشاريعها المختلفة، منوهة بالتغطية الإذاعية والتليفزيونية التي ستنفذها على الهواء مباشرة في إطار الحملة وذلك في السابع والعشرين من الشهر الكريم، وينتظر أن تختتم الحملة في التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك. 

مؤشرات مقلقة

وتشير الإحصائيات الصادرة عن عدد من المنظمات الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية إلى فداحة الأوضاع المتردية في الصومال بسبب تكرار موجات الجفاف وكثرة النزاعات ومن أبرز هذه المؤشرات المقلقة: (6.2) مليون شخص (أي نصف سكان الصومال) مهددون بأزمة جوع حادة، بسبب النقص في المياه النقية، بالإضافة إلى نزوح (2.4) مليون صومالي لأنهم يعانون من الجوع وانعدام الأمن، وهم بحاجة إلى بناء بيوت تؤويهم ومشاريع تنموية تعيد الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي إلى بلادهم، وأكثر من (420.000) صومالي بحاجة إلى مساعدة طبية عاجلة، كما يعرف الصومال أدنى معدلات الالتحاق بمقاعد التعليم في العالم. حيث لا تتجاوز نسبة الأطفال الذين يزاولون دراستهم (30) في المائة في مرحلة التعليم الابتدائي و(26) في المائة في مرحلة التعليم الثانوي.
أحدث مقال

بالصور : رئيس ولاية #بونتلاند يدشن الشارع الصناعي في مدينة #غرووى


دشن رئيس حكومة ولاية بونتلاند في شمال شرق الصومال الدكتور عبدالولي محمد على غاس اليوم الاحد الشارع الصناعي في مدينة غرووى عاصمة ولاية بونتلاند والذي يربط القصر الرئاسي بمقرات الوزرات والمكاتب الحكومية .

ورافق رئيس ولاية بونتلاند في مناسبة التدشين مسؤولون من ادارة مدينة غرووى وعدد من وزراء حكومة بونتلاند وضباط القصر الرئاسي ورجال أعمال وضيوف شرف اخرين.

وقامت شركة تركية بتعبيد هذا الشارع الصناعي الذي يبلغ طوله الكيلومتر ونصف تقريبا وبتكلفة مالية تصل الى مائتي الف دولار امريكي.
واشار رئيس ولاية بونتلاند الدكتور بدالولي محمد على في كلمة له خلال مناسبة التدشين الى ان الشارع يعتبر العمود الفقري للولاية لتسهيل حركة المواطنين وتحسين الصورة الجمالية للمدينة.
وفي الختام اوضح الرئيس عبدالولي محمد على غاس ان برنامج تعبيد الشارع الصناعي في مدينة غرووى جاء نتيجة لتنفيذ مشروع الاعتماد الذاتي متعهدا في الوقت ذاته بمواصلة تعزيز هذا المشروع للوصول الى الاكتفاء الذاتي دون الاعتماد على الغير.




أحدث مقال

برنامج #صناع_الأمل | ماما حواء أسست مركز #جالكعيو التعليمي ل #السلام و #التنمية الذي ساهم في تثقيف ومساعدة #النساء في #الصومال

أحدث مقال

قوات الأمن في #بونتلاند تقول إنها قتلت 41 من مقاتلي حركة الشباب في عملية لها في جبال #علمادو شمال شرق #الصومال


 قُتل 41 مقاتلاَ من مقاتلي حركة الشباب في عملية ضد الحركة الارهابية  في جبال عالمادو شمال شرق الصومال ، حسب ما أعلنته قوات بونتلاند الأمنية في بيان لها يوم السبت.

وقال البيان "نفذت قوات أمن بونتلاند عمليات ضد حركة الشباب في منطقة مارجي بجبال عالمادو ردا على الهجوم الذي وقع ليلة أمس على قاعدة بونت لاند العسكرية للجبهة."

وأضاف البيان أن "41 إرهابيا من حركة الشباب قتلوا خلال عملية يوم السبت في منطقة ماراجي".

وكان قد قتل ما لا يقل عن خمسة جنود من قوات بونتلاند بعد أن هاجم متشددون من حركة الشباب قاعدة للجيش في منطقة بالي خضر في جبال غالغالا ، حسبما صرحت مصادر عسكرية لوكلات الاعلام .

وفي مؤتمر صحفي عقده في عاصمة ولاية بونتلاند غاروي اتهم وزير الأمن في حكومة ولاية بونتلاند السيد أحمد عبد الله يوسف حكومة ولاية أرض الصومال الانفصالية بدعم حركة الشباب الارهابية والتي تتخذ من مرتفعات غلغلا مقرا لها
وقال وزير الامن في معرض حديثه عن الهجوم "
"إننا نخبر الشعب الصومالي والمجتمع الدولي أنه في منتصف الليل ، هاجمت ميليشيا حركة الشباب ومليشات قادمة من هرجيسا قاعدة بالي خضر ، وكان يقود هذا الهجوم ضابظ من قوات أرض الصومال و يدعى محمد عبد الله بتارا والذي كان ينتمى الوحدة الثامنة من هذه القوات إلا أن قواتنا تصدت لهذا الهجوم "
المصدر : وكالات

أحدث مقال

ولاية #بونتلاند تتهم إدارة #أرض_الصومال الانفصالية بالهجوم الذي شنته حركة #الشباب على مركز عسكري تابع لقواتها شمال شرقي #الصومال


هاجم مسلحو حركة الشباب، في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، مركزاعسكريا لقوات ولاية بونتلاند، شمال شرقي الصومال، بحسب مصدر أمني.
وقال ضابط في القوات الأمنية بولاية بونتلاند، للأناضول، اليوم السبت، إن مقاتلي الشباب شنوا هجوما مباغتا على مركز عسكري، في بلدة "بلي خضر" بإقليم شرق، ما أدى إلى إندلاع مواجهات عنيفة بين الجانبين.
وأضاف الضابط، الذي فضل عدم الكشف عن إسمه، "أن الهجوم كان عنيفا إلا أن القوات الأمنية تصدت له، واستمرت المواجهات نحو ساعة على الأقل".

وأكد أن الهجوم أسفر عن خسائر بشرية ومادية بين الجانبين، دون الإفصاح عن عدد القتلى جراء الهجوم لكن مصادر أخرى موثوقة أكدت مقتل 5 عسكرين واصابة آخرين وحرق 4 سيارات من قوات التي كانت تتمركز في المركز العسكري في بلدة بلي خضر

وتقع بلدة "بلي خضر"، التي تعرضت للهجوم على بعد نحو 50 كم جنوب مدينة بوصاصوالعاصمة الاقتصادية لولاية بونتلاند.

من جهتها تبنت حركة الشباب، المصنفة على قوائم الإرهاب عالميا، مسؤولية الهجوم، وذلك في بيان نشرته على مواقع تابعة لها .

من جهة أخرى وفي مؤتمر صحفي عقده في عاصمة ولاية بونتلاند غاروي اتهم وزير الأمن في حكومة ولاية بونتلاند السيد أحمد عبد الله يوسف حكومة ولاية أرض الصومال الانفصالية بدعم حركة الشباب الارهابية والتي تتخذ من مرتفعات غلغلا مقرا لها
وقال وزير الامن في معرض حديثه عن الهجوم "
"إننا نخبر الشعب الصومالي والمجتمع الدولي أنه في منتصف الليل ، هاجمت ميليشيا حركة الشباب ومليشات قادمة من هرجيسا قاعدة بالي خضر ، وكان يقود هذا الهجوم ضابظ من قوات أرض الصومال و يدعى محمد عبد الله بتارا والذي كان ينتمى الوحدة الثامنة من هذه القوات إلا أن قواتنا تصدت لهذا الهجوم "
المصدر : وكالات
أحدث مقال

مقال : الدم المسال من #بونتلاند #لأرض_الصومال بقلم شريف قنديل


غضب مني السيد مؤمن بهدون وزير خارجية جيبوتي في التسعينيات، عندما نقلتُ على لسانه في حوار مُسجَّل قوله عن الرئيس الصومالي محمد سياد بري: إن الضابط عندما يكون ضعيفاً عسكرياً، ولا يستطيع أن يدافع عن بلده، فإنه يُلقي على الآخرين بالتهم!

كُنَّا في رمضان بمنزل الوزير بهدون، الذي كان غاضباً بحق مما يجري على نقاط التماس مع الصومال، وحين نقلتُ له ما يُقال أو يُشاع عن دور سلبي لجيبوتي، رد منفعلاً: إن فخامة الرئيس سياد بري لا يمتلك الحقائق فى الشمال.. ولا يُدرك أن رجاله في الجيش وأقرباءه هم الذين عملوا التخريب، بل هم الذين ضيّعوا الفرصة من الحكومة الصومالية!

قلت للوزير الجيبوتي المحنك: أريد أن أفهم ماذا يجري للصومال؟.. فقال منفعلا: العاقل لابد أن يفهم! أن فى الشمال ثلاث قبائل: هناك الإسحاقيون والجودبرس والعيسى.. فى هرجيسة يوجد الإسحاقيون وحتى بركو مرورا ببربرة وبرما إلى أن تصل إلى الجودبرس.. وبعد أن تخرج من برما تدخل منطقة «زيلع» وكلها قبائل عيسى.. أما «الجودبرس» ففي الوسط.. ومع ذلك يحاول «الجودبرس» محاربة هاتين القبيلتين!

والحق أقول: إن مؤمن بهدون بكل ما يحمله من حكمة بالغة وخبرة سياسية متراكمة، كان يتوقع كل ما جرى ويجري الآن للصومال!

تذكَّرت ذلك، بالأمس، وأنا أقرأ تصريحاً للرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو يدعو فيه، إلى وقف فوري غير مشروط للاشتباكات العنيفة التي تجددت بين قوات تابعة لـ«بونت لاند» في شمال شرقي البلاد، وقوات تابعة لـ»أرض الصومال» حول إقليم «سول» المتنازع عليه.

لقد زاد من قناعتي بحكمة المسؤول الجيبوتي الذي كان بمثابة الرجل الثاني في السلطة حينها، دعوة رئيس الحكومة الصومالية حسن علي خيري، الطرفين المتقاتلين والمسؤولين المحليين وشيوخ العشائر إلى وقف القتال سريعاً، والعمل على تحقيق الاستقرار ودمج الشعب من أجل استعادة السلام في المنطقة والذي يبدأ بالجلوس حول طاولة المفاوضات.

قال لي الوزير الجيبوتي بالحرف الواحد: إن الدول والشخصيات الصادقة في الحل، تُدرك أن الحرب ومن ثم الانقسام، ضد مصلحة الشعب الصومالى.. لذلك نقترح وقف إطلاق النار والاتفاق بين الحكومة والمعارضة على بدء الحوار سريعاً.. إذا تم الحوار والنقاش بصراحة سيؤدي ذلك إلى سلام حقيقي وإلى نظام رسمي قوي.. وإذا لم يحدث ذلك فالشرذمة قادمة والانفصالات داهمة!

أعرف بحكم معرفتي بالقارة الإفريقية، عشرات من الخبراء القادرين على المساعدة في تهيئة الظروف للتهدئة، ومن ثم إحلال السلام، لكني أعرف أكثر أن عشرات آخرين من الخبراء أيضاً، قادرون على إشعال مزيد من النيران في ربوع الصومال، والقرن الإفريقي والقارة كلها!

ولماذا نذهب بعيداً، ففي الصومال ومن أبنائها مَن يستطيعون حل مشكلات بلاد كاملة، وليس أقاليم متخاصمة، المهم أن يكون الغضب للصومال، والخصام من أجل الصومال، وعندها ستكون المصالحة الحقيقية من أجل الصومال المتمسك بعروبته، التي يتخلى الآخرون عنها، وبإسلامه الذي بات آخرون يخجلون منه! أكثر من ذلك، ففي «بونتلاند الصومال» عشرات من الحكماء، شأنه في ذلك شأن «أرض الصومال»ّ.

لقد نجح الاستعمار القديم، وتحديداً في نهاية القرن التاسع عشر، في تقسيم القومية الصومالية المتمركزة في القرن الإفريقي إلى خمسة أجزاء، ومع بزوغ فجر الاستقلال، في بداية الستينيات، انكفأ الفرسان، وعم الفساد والطغيان.. وحتى الآن لم يتحقق الحلم الكبير في صومال قوي وعزيز وموحد.. وكبير!

وبدلاً من أن يتولى الجيش الصومالي -الذي كان يعتبر حتى السبعينيات أقوى الجيوش الإفريقية (الثالث من حيث العدد والعدّة) بعد مصر ونيجيريا-، حماية الصومال الكبير، وترك السياسة لأهلها، والاقتصاد لأهله، نجحت القوى الاستعمارية الجديدة في استقطاب الجنرالات، ليبدأ انهيار دولة الصومال

بقلم : شريف قنديلكاتب صحفي عضو نقابة الصحفيين البريطانية والمصرية
أحدث مقال

بالفيديو: شاهد القارئ #الصومالي الذي أبهر الجميع في جائزة #دبي للقرآن الكريم

أحدث مقال

محافظ إقليم #بنادر في #الصومال يستقبل عمدة مدينة #غروي بولاية #بونتلاند


مقديشو 1 يونيو  2018 (صونا)- استقبل محافظ  بنادر وعمدة مقديشو المهندس عبدالرحمن عمر عثمان يريسو بالعاصمة مقديشو عمدة مدينة غروي بولاية بونتلاند السيد أحمد ديق محمد.
وناقش المسؤولان خلال اللقاء سبل تعزيز والتنسيق العمل المشترك لتحقيق المصلحة العامة للبلاد، لاسيما مدينة مقديشو  ومدينة غروي.
وشدد محافظ بنادر على أن مقديشو هي مركز وحدة الشعب الصومالي ، ولذلك من المهم تقوية العلاقة بين العاصمة وحواضر الأقاليم الإدارية  في البلاد.
وبدوره عبر عمدة مدينة غروي السيد أحمد ديق محمد عن شكره لعمدة مقديشو المهندس عبدالرحمن عمر عثمان يريسو على حسن الضيافة، مثمنا الخدمات التي تقدم إدارة بنادير لسكان المدينة.
أحدث مقال

ولاية #بونتلاند تتهم #الإعلام_الإماراتي بنشر أخبار تدعم “تقسيم #الصومال” وتطالب بتقديم اعتذار رسمي


غاروي-بونتلاند: اتهمت سلطات ولاية بونتلاند شمالي شرقي الصومال، مساء الخميس، الإعلام الإماراتي بنشر أخبار تدعم “تقسيم الصومال”، وطالبت بتقديم “اعتذار رسمي”، وذلك بحسب بيان أصدرته وزارة الإعلام ولاية بونت لاند.
وقال البيان، إن “صحفًا إماراتية (لم يسمها) نشرت أخبارًا ملفقة تمت صياغتها، بما يخدم تفكيك وحدة الأراضي الصومالية”.
واعتبر البيان، أن “تلك الأخبار تكرس وتدعم الرؤية الانفصالية التي تسعى إليها ولاية (أرض الصومال) صومالي لاند على حساب الوطن، وتطعن أيضًا ظهر حليف استراتيجي مع الإمارات”، في إشارة إلى ولاية بونتلاند.
وشدد البيان على “أن الإمارات شريك استراتيجي، ولها علاقة تجارية وتاريخية قديمة”.
وأضاف: “تلك الأخبار لن تؤثر على علاقتنا مع الإمارات“، داعيًا “لضبط وسائل الإعلام التي تنشر الأكاذيب، واتخاذ إجراءات صارمة بحقها”.
وحذر البيان الإعلام العربي من تبني أخبار ملفقة بعيدة عّن المهنية، التي قد تمس وحدة الأراضي الصومالية”، لافتًا أن “الأمة العربية بحاجة إلى وحدة الصف لمواجهة العدو المشترك”.
وطالب البيان الصحف الإماراتية “بتقديم اعتذار رسمي مراعاة لعمق العلاقات بين البلدين”.
وفيما يخص الصراع في منطقة “توكاريك” بإقليم سول (شمال شرق) المتنازع عليه، أوضح البيان أن “ولاية بونتلاند لها الحق بالدفاع عن أراضيها ضد اعتداءات ولاية صومالي لاند”،.
وندد البيان بما أسماه القمع الذي قال إن سلطات أرض الصومال تمارسه بحق سكان مدينة لاسعانود عاصمة إقليم سول المتنازع عليه بين الطرفين.

وتشهد منطقة “توكاريك” معارك عنيفة بين إدارتي أرض الصومال وبونتلاند أسفرت عن خسائر بشرية ومادية كبيرة.
شبكة بونتلاند ترست
أخبار المنطقة بالصوت والصورة


أحدث مقال

#زيدان يفجر مفاجأة مدوية ويستقيل من تدريب #ريال_مدريد


أعلن الفرنسي زين الدين زيدان، استقالته رسميا من تدريب ريال مدريد، وذلك خلال المؤتمر الصحفي المفاجئ الذي يعقده حاليا، رفقة رئيس النادي الإسباني، فلورنتينو بيريز.

وأبلغ بيريز، الحضور في بداية المؤتمر، أن زيدان أبلغه بقرار الاستقالة، أمس، على نحو غير متوقع، وترك الحديث لزيدان، الذي اعلن استقالته من تدريب الملكي، بعد حصد 3 ألقاب لدوري الأبطال على التوالي، وذلك رغبة منه، في أخذ قسط من الراحة، بعد 3 مواسم شاقة مع الفريق.

وقال بيريز، إنه حزين للغاية بسبب قرار زيدان، الذي كان يفضله كلاعب، كما يفضله كمدرب، ولكنه اضطر للموافقة على طلب زيزو، مضيفا "طالما أن زيدان يحتاج للراحة، فالنادي سيحقق له ذلك وسيدعمه في قراره".

وأشاد زيدان، بالفترة التي قضاها مع النادي الملكي، الذي منحه كل شيء، لكن الفريق بحاجة للتغيير، لاستمرار النجاح.
أحدث مقال

بالصور: رئيس ولاية #بونتلاند يستقبل وفد أممياً بقيادة نائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في #الصومال


استقبل رئيس ولاية بوتنلاند ذات الحكم الشبه السيادي في شمال شرق الصومال الدكتور عبدالولي محمد علي غاس اليوم الثلاثاء وفداً أممياً بقيادة نائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في الصومال السيد/ بيتر دي كليرك،وذلك في القصر الرئاسي بمدينة جروي عاصمة ولاية بونتلاند  .

وبحث الجانبان خلال الاجتماع القضايا الإنسانية وفي مقدمتها تقديم المساعدات اللأزمة للمتضررين من الأمطار المصحوبة بالعواصف ،والنازحين.

وأعرب الرئيس عبدالولي محمد علي غاس عن شكره وتقديره لنائب الممثل الخاص للأمم المتحدة في الصومال على الزيارة التي قام بها إلى ولاية بوتنلاند من أجل تقييم الخسائر الناجمة عن الأمطار المصحوبة بالعواصف ،مشيراً إلى أن إدارة الولاية تربطها تعاون وثيق مع المنظمات الدولية العاملة بشكل عام.

وبدوره أعرب السيد/ بيتر دي كليرك عن شكره وتقديره لرئيس ولاية بوتنلاند عن حفاوة وكرم الإستقبال الذي حظي به.

وأوضح نائب مبعوث الأمم المتحدة في الصومال أنه قام بزيارة تفقدية إلى الأقاليم الشمالية للإطلاع على حجم الخسائر الهائلة التي تسببت بها الأمطار المصحوبة بالعواصف.

شبكة بونتلاند ترست 
أخبار المنطقة بالصوت والصورة