إشادة دولية بالالتزام الحكومة الفيدرالية بنجاح خطة الإعفاء من الديون الخارجية


(صونا) – ترأس دولة رئيس الوزراء السيد حسن علي خيري ، مؤتمر حول مناقشة خطة الإعفاء من الديون الخارجية للبلاد.
وشارك في المؤتمر ممثلين من الدول الدائنة لجمهورية الصومال الفيدرالية،والبنك الدولي ،وصندوق النقد الدولي.
وتتطرق المؤتمر إلى المراحل المختلفة التي مرت بها خطة الإعفاء من الديون الخارجية للبلاد ،وكذلك التحضير للمؤتمر السنوي والذي سيعقد في شهر أكتوبر الجاري.
وقد أشاد المشاركون في المؤتمر والذين كانوا من ضمن مندوبو منتدى الشراكة من أجل الصومال ، بالتزام الحكومة الفيدرالية بنجاح خطة الإعفاء من الديون الخارجية للبلاد.
وقال دولة رئيس الوزراء "إن الأجندة الهامة للإعفاء من الديون الخارجية تبدوا واضحة للغاية ، وهي أمر أساسي في جميع الإصلاحات الجارية ، وأن شعب الصومال متحد ومتفائل في إعفاء البلاد من ديونها ،كونهم يؤمنون أنها تصب في مصلحة كل مواطن صومالي وتساهم في تنمية البلاد وإزدهارها".
كما أخبر السيد حسن علي خير الحضور أن رجال الأعمال الصوماليين دفعوا أعلى نسبة من الضرائب مما زاد من الدخل ،وساهم ذلك في التقدم المحرز

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا