اخر الأخبار

غلق مقر حزب «ودجر» السياسي المعارض في الصومال في ولاية بونتلاند


قامت قوات الأمن في ولاية بونتلاند بغلق مقر حزب «ودجر» السياسي المعارض في الصومال والذي يتزعمه عبد الرحمن عبد الشكور، في مدينة غروي، عاصمة ولاية بونتلاند، شمال شرقي الصومال.

وذكرت مصادر إخبارية مقربة من محافظ إقليم نغال في ولاية بونتلاند عبد السلام حسن حرسي، والذي ذكرت التقارير أنه أمر بغلق مقر الحزب الذي افتتح في 31 كانون الثاني (يناير) الماضي، قولها إنه اتخذ القرار 

«لتفادي تأثير الخلافات القائمة بين الحزب والحكومة الصومالية على ولاية بونتلاند». وأضافت أن «ولاية بونتلاند أمرت أيضاً، بعدم السماح للأحزاب السياسية بفتح مقرات في الولاية لمنع انعكاس الخلافات القائمة بينها وبين الحكومة الصومالية على الولاية».

وكان حزب «ودجر» واحداً من أحزاب سياسية معارضة فتحت أخيراً، مقرات في عاصمة ولاية بونتلاند بعد مشاركة قادتها في حفل تنصيب رئيس الولاية سعيد عبد الله دني في 26 كانون الثاني الماضي. ولم يُعرف ما إذا كانت سلطات بونتلاند ستتخذ إجراءات مماثلة إزاء الأحزاب الأخرى.

ولم تصدر حتى الآن تصريحات رسمية من ولاية بونتلاند حول أسباب غلق مقر حزب «ودجر»، فيما لم يصدر تعليق من جانب قيادة الحزب

ليست هناك تعليقات