استدعاء أعضاء #مجلس_النواب #اليمني الموالين لـ #هادي إلى #الرياض .. #السعودية تبحث عن مخرج قانوني لتمرير مشروع أنبوب #تصدير #النفط_السعودي عبر #المهرة


استدعي أعضاء مجلس النواب اليمني المواليين لحكومة هادي على وجه السرعة إلى العاصمة السعودية، الرياض.

و أفادت مصادر صحفية ان أعضاء مجلس النواب المواليين لحكومة هادي تم ابلاغهم مساء أمس الأربعاء بضرورة التواجد في الرياض خلال يومين.

و تفيد مصادر سياسية ان الاستدعاء جاء بطلب من السلطات السعودية، دون أن تكشف عن مزيد من المعلومات.

و تفيد معلومات أن السلطات السعودية تسعى لتجميع أعضاء مجلس النواب اليمني في الرياض، و عدم السماح بمغادرتهم حتى اكتمال النصاب، و من ثم اعادتهم إلى عدن لعقد جلسة للمجلس و تمرير مشروع أنبوب تصدير النفط السعودي عبر سواحل محافظة المهرة.

و حسب المعلومات، شعرت السلطات السعودية أن أعضاء مجلس النواب الذين تم تجميعهم العام الماضي، بات كثير منهم ممتعضين من السياسات السعودية، و بعضهم لا يمكن أن يحضر عقد أي جلسة للمجلس في عدن.

و أوضحت المصادر أن ضغوطات تمارسها الرياض على قيادات تجمع الاصلاح المتواجدة في أراضيها للدفع بالكتلة البرلمانية للحزب إلى الرياض، و الذي يقيم أغلبهم في تركيا.

يأتي ذلك في وقت بدأت فيه السلطات التركية تشعر أن تمرير أنبوب تصدير النفط عبر محافظة المهرة بات مستحيلا في ظل الرفض الشعبي المتصاعد، ما جعلها تتجه لتمرير الأنبوب عبر هادي و حكومته الذين باتوا في حكم الواقعين تحت الاقامة الجبرية في السعودية، و من ثم تمريرها عبر البرلمان الذي تسعى لتجميع أعضاؤه في الرياض و وضعهم تحت الاقامة الجبرية حتى تمرير مشروع الأنبوب.
تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.