اغتيال نائب زعيم فرع #داعش في #الصومال قبل أسبوع في #مقديشو

اغتيل مهد معلم نائب زعيم فرع تنظيم داعش في الصومال قبل أسبوع في العاصمة مقديشو، ونقلت الخدمة الصومالية في الـ بي بي سي تأكيد اغتياله من أسرته.
وقالت الأسرة إن مسلحين اغتالوا مهد معلم وطرحوا جثمانه في ساحل ليدو في مقديشو وأضافت أنهم اتصلوا بها ودعوها إلى أخذ جثمانه.
من جانبها أكدت مصادر في مخابرات ولاية بونتلاند اغتيال معلم وأشارت إلى أن مسئولا كبيرا في تنظيم داعش كان وراء اغتياله بعد أن علم أنه توجه إلى مقديشو للتخلص منه وتولي منصبه في الجماعة المتشددة.
وجاء اغتيال نائب زعيم فرع تنظيم داعش في الصومال نتيجة صراع على زعامة الفرع بسبب معاناة زعيمها الحالي الشيخ عبد القادر مؤمن من المرض، وذكرت مصادر أن مهد والمسئول عن اغتياله ينتميان إلى نفس العشيرة التي ينتمي إليها مؤمن، وكانت الولايات المتحدة الأمريكية أدرجت اسم المقتول في قائمة المطلوبين لديها مطلع العام الحالي.
ويتمركز مقاتلو داعش في الصومال بزعامة الشيخ عبد القادر مؤمن في مرتفعات غل غلا في ولاية بونتلاند شمال شرق الصومال منذ انشقاقهم من حركة الشباب وانضمامهم إلى تنظيم داعش في عام 2015، وقد نفذ المقاتلون الذين يقدر عددهم بالمئات عمليات واغتيالات في بونتلاند ومناطق أخرى من البلاد من بينها العاصمة مقديشو.
تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.