GuidePedia


مقديشو- دعا الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو الاطراف التي تقاتل في توكارق بمحافظة سول شمال البلاد الی الوقف الفورى للقتال الذي اسفر قتلی وجرحی في صفوف الطرفين.
ونقلت وكالة الانباء الوطنية الصومالية بيانا رئاسيا يؤكد أن الرئيس محبط باراقة الدماء في وقت يستعد فيه اداء شهر رمضان المبارك، داعيا الاطراف الی وقف القتال بدون شروط مسبقة وحل الخلافات عبر طرق التفاوض.
وطالب فرماجو القيادات السياسية وزعماء العشائر ورجال الدين فى كل من بونت لاند وأرض الصومال الی التحرك السريع لوقف القتال، معبرا تعازيه لاسر الضحايا.
كما دعا الرئيس العشائر المتنازعة في الأيام القليلة الماضية في منطقة “عيل أف وين” التابعة لإقليم سناج إلى الوقف الفوري للقتال.
وكانت ارض الصومال والتي اعلنت الانفصال من جانب واحد عام 1991م قداتهمت الحكومة الصومالية بالوقوف وراء القتال، ودعت الی وقف ماسمته بالغزو علی أرارضيها.

[مقالات مختارة][slider2][rondom][5]

 
Top